المقالات

نينوى من مدينة مستشفيات الى مدينة كرفانات

مقالات / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

محمد الشماع

ألموصل المدينة الوحيدة في العالم .تجابه كورونا وبقية الأمراض بلا سلاح . ألوحيدة في العالم بأربعة مليون نسمة لايوجد فيها مستشفى وفق أدنى القياسات العالمية .ألوحيدة في العالم التي يبارك ويهنئ فيها اللصوص لإنشاء كرفان ويعتبرونه إنجازا ليطلبوا من الناس ثمن ذلك أن تنتخبهم، أرأيتم هكذا استغفالا ورخصا ؟بعد أن كانت مدينة المستشفيات غدت مدينة كرفانات، وكان الله بعون شرفائها من أطباء وكادر صحي، فمحنتهم لاتوصف .هكذا حين يتم طعن وإقصاء الشرفاء والمخلصين، والترحيب بالمجاهيل والنكرات، كلامي ليس لجهة بل يشمل كل مكان شمله الفساد .إنه ثمن ندفعه جراء تواطؤ بغداد مع من يريد مسح هذه المدينة بتاريخها وأهلها، ثمن ندفعه اليوم من أرواح أطفالنا وشيوخنا ونسائنا وشبابنا، ودفعناه قبل سنين في تهجير ونزوح، ثم في آلاف جثث كريمة لازالت تحت أنقاض جريمة التدمير .متى نعرف قدرنا ؟ سأقولها وليزعل من يزعل .والله ثم والله، إبتسامتكم في وجه الفاسد تعني أنكم عبيد تشكر جلادها . أقول له الله يبارك فيك، حرام وتعني الدعاء بنقصان بركتكم وزيادة سحته من أموالكم . القول له، ألله يعافيك ويعطيك الصحة، يعني زيادة قوته وبطشه وتقويته عليكم .ماذا أقول ؟ عن عقارات نهبت ؟أم عن رشاوى تدفع ؟أم عن أتاوات تفرض ؟أم عن ذمم تباع وتشترى ؟وعن وعن وعن ؟الهي إذا كانت هذه ليست قيامة الموصل فكيف غير ذلك ؟تأبى الرماح إذا اجتمعن تكسرا…وإذا افترقن تكسرت أفرادا …كونوا جميعا يابني إذا اعترى…خطب ولاتتفرقوا آحادا .جف اللسان ونشف الحبر وشاخ القلم وبحت الحناجر، فمتى ياقومي نقوم قومة رجل واحد،وإلاّ والله ذلّ يسومنا إلى يوم القيامة، وشتات كشتات اليهود، لكنهم أبوا إلاّ أن يكونوا يدا واحدة أثمرت إسرائيل، فهل نحن دونهم نعجز عن لم شتات موصلنا ؟ لا والله فالخير فينا كامن وإنما نحتاج إخلاص نية وتجرد وصدق مع الله، والتكشير بوجه كل منافق وذيل ورغال بلا فيل أبرهة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق