الرئيسيةمال و أعمالمال وأعمال

مزارعي البصرة: إيران دمرت الثروة السمكية

مال واعمال /البصرة _وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة _ سجل عدد من مزارعي الاسماك بناحية السيبة جنوبي البصرة، حالات نفوق لكميات كبيرة من الاسماك في نحو 29 بحيرة بسبب المد الملحي الذي اجتاح الناحية منذ نهاية شهر ايار الماضي جراء قطع المياه من ايران وصب المبازل الملحية تجاه البصرة.وقال عدد من المزارعين في حديث ، ان “غالبيتهم لم يجازفوا بزرع الاصبعيات بأحواضهم لعلمهم بالمد الملحي، ولكن هناك البعض قاموا بالزراعة وبعد ارتفاع المد الملحي نفقت تلك الاسماك وتكبدوا خسائر مالية تصل الى اكثر من 50 مليون دينار موزعة بين شراء الأعلاف والاصبعيات ومصاريف أخرى”.وأضافوا ان “قراءة نسبة الملوحة اليوم بالأنهر المغذية للأحواض تجاوزت (18 الفT.D.S )، وهي نسبة مميتة ومن المستحيل ان تتم الزراعة فيها”.وأشاروا الى ان “مديرية الزراعة اقترحت ان تتم زراعة اسماك البلطي كونها اسماك بحرية، ولكن مع ذلك فهي لم تتحمل هذه النسبة من الملوحة وهلكت”.وحول تعويضهم عن ما يتكبدون من خسائر قال المزارعون ان “الحكومة المحلية لم تشرع بعد بصرف تعويضات 2011 و2012 و2013 حتى الان”، منوهين بان “قيمة التعويض هي 5 ملايين دينار عن كل دونم واقل مساحة من مساحات احواض الاسماك الـ 29 في الناحية هي 5 دوانم”.واكدوا الزام المصرف الزراعي لهم “بتسديد القروض الخاصة بهم بصورة سنوية بمبلغ 14 مليون حتى وان نفقت الاسماك او لم تتم الزراعة”.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى