المشهد الأمني

ضاعت الحقيقة بين خلية الإعلام الأمني وما يحدث

المشهد الامني / وكالة أنباء عين العراق الدولية المستقلة

تعرض بعض أبراج نقل الطاقة الكهربائية في منطقة البهبهاني شمالي محافظة بابل الى اعتداء وتخريب من قبل عناصر عصابات داعش الإرهابية، فسرها البعض على أنها قصف طائرات حربية.
من جانبها باشرت قوة أمنية بعملية تفتيش بحثا عن العناصر التي أقدمت على هذا العمل الارهابي وسنوافيكم التفاصيل لاحقاً.

الى هنا انتهى بيان خلية الازمة ولكن الحقيقة في تحليل .

منطقة البهبهان كما مؤشرة في خرائط الكوكل وكما معروضة امامكم .. صعب جدا اختراق داعش والوصول لهذة النقطة .. فإذا كان داعش قد وصل هنا لماذا لم يصلوا إلى المسيب والمعروف أن المسيب فيها بساتين وأراضي واسعة يمكن من خلالها التحرك بخفية وايضا اذا كان تصريح خلية الإعلام الأمني صحيح فعلى الجهات العسكرية ان كانت مؤسسات حكومية أو حشد شعبي اعادة النظر في انتشار القطعات لمنع هذا التسلسل الخطير والذي يبعد عن مراقد كربلاء المقدسة سوى دقائق وليس ساعات .. لذلك هناك لغز كبير في الموضوع من المستفيد من نشر خبر القصف وايضا نفي اخبار القصف

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى