شؤون محلية

زهير الاعرجي قائمقام الموصل : قدمنا شكوى رسمية ضد الصفحات التي تسيء لنا ولعملنا والقضاء هو الفيصل

شؤون محلية / الموصل / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

في بيان تلقت وكالتنا نسخة منه قائمقام الموصل الاستاذ زهير الاعرجي يقدم شكوى رسمية ضد كل من يسيء لشخصة وادائه في عمله  وهذا نصه .

بيان

كعادتها الجهات السياسية الفاسدة؛ وظفت جحوشها الألكترونية لكيل سيل من الاتهامات وتشويه سمعة الشخصيات الوطنية التي تدافع عن العراق متمثلة بشخص السيد الحلبوسي رئيس البرلمان العراقي ؛ ,لذا فأن هناك أربعة أنواع من الأستهداف

1.الأستهداف الفارغ

2. الأستهداف الواطئ

3. الأستهداف القذر

4.الأستهداف المسموم

ومن وجهة نظري أرى الترفع في الرد على الثلاث أنواع الأولى من الأستهداف ؛ والرد بكل وضوح وشفافية على الأستهداف من النوع الرابع والأخير ؛ لأنه يحاك بطريقة فارغة وواطئة وقذرة ؛ لذا أرى من الواجب الرد على تلك الصفحات الماجورة وتصريحات فارغة وسنكشف صيد المتصيدين في الماء العكر .لقد قدمنا شكوى رسمية الى القضاء باسماء الصفحات والقنوات التي تحوك المؤامرة ضدنا لاننا لانمتثل لاوامرهم ونعمل بكل حيادية ومهنية ولاننا لسنا تابعين لاي جهة ومستقلون تبعيتنا واصلنا وجذورنا هي الموصل وادائنا المثمر في عملنا ولله الحمد لطاما نحن راضون عن ادائنا لانخشى  في قول الحق لومة لائم .وسيتم كشف ادارة الصفحات الوهمية واشباه الرجال الذين باعوا ضمائرهم لاشخاص دخلو العملية السياسية من اجل الاستحواذ على اكبر مساحة من الموصل وملئ جيوبهم وخزائنهم بالمال العام ولا اريد ان اسمي الصفحات والقنوات والاشخاص الان  لحين القاء القبض عليهم وهم مختبؤن في جحورهم ويتلقون الاوامر من اسيادهم السياسيين باجور تافهة مثلهم .ونعاهد اهلنا في نينوى اننا سنمضي حقبا نحو الخلاص من الفاسدين وفي مسيرة الاعمار ولا تثنينا عزيمتنا  برياحهمالصفراء واقلامهم الماجورة هم مكشوفون وسيقعون في قبضة العدالة .

زهير الاعرجي

قائمقام قضاء الموصل

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق