عربية ودولية

جهانغيري:صمود إيران بوجه امريكا بفضل الدعم الاقتصادي والمالي من العراق

عربية ودولية / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

اكد اسحاق جهانغيري، النائب الاول للرئيس الإيراني حسن روحاني، الأربعاء (22 تموز 2020)، أن بلاده تدعم تعزيز العراق لعلاقاته مع الدول الأخرى، فيما أشار إلى الاستعداد في اللجنة الاقتصادية الايرانية العراقية المشتركة لتنظيم الوثيقة الشاملة للتعاون الاقتصادي والتجاري.ونقلت وكالة الأنباء الرسمية الإيرانية “ارنا”، قوله، أن “طهران تدعم تعزيز الدور الاقليمي وتعزيز علاقات العراق مع الدول الاخرى”، لافتاً إلى أن “ايران تولي اهمية خاصة لتطورات العراق”.وأضاف، جهانغيري خلال اجتماعه برئيس الوزراء العراقي في طهران، أنه “يجب التغلب على المشاكل العديدة التي تعاني منها دول المنطقة في الوقت الحاضر والناجمة غالبا من تدخلات دول من خارج المنطقة، ومما زاد المشاكل خلال الاشهر الاخيرة انخفاض اسعار النفط وتفشي فيروس كورونا”. وأشار إلى أن ” إيران تتوقع متابعة جدية لقضية اغتيال القائد سليماني الذي كان ضيفا على الحكومة العراقية”، مبيناً أنه “لحسن الحظ ان التعاون بين طهران وبغداد شهد نموا مقبولا في مختلف القطاعات منها النفط والغاز والكهرباء وتم تنفيذها الى حد كبير ولكن مازالت هنالك مجالات متعددة اخرى لتنمية العلاقات الاقتصادية بين الجانبين”.واعتبر جهانغيري أن “الضرورة لتنمية العلاقات الاقتصادية هي وجود علاقات بنكية ومالية”، داعيا “للاسراع بوتيرة تنفيذ الاتفاقيات الثنائية في هذا المجال”.واكد أن “ايران عازمة على توفير الكهرباء والغاز اللازم للعراق حتى في ظروف الصيف الصعبة والوفاء بالتزاماتها تجاه الحكومة والشعب العراقي، واننا نتوقع تسديد المستحقات المالية لهذه الخدمات”.واكد الكاظمي “ضرورة تنفيذ التوافقات بين البلدين”، مشيراً إلى ان “العراق يمر بظروف اقتصادية صعبة ولدينا الاستعداد لتفعيل اللجنة المشتركة واللجنة العليا بين البلدين”، معربا عن “امله بتجاوز كل المشاكل في ظل التعاون معا”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق