شؤون محلية

النائب ميزر حمادي السلطان يطالب اعتبار الموصل مدينة منكوبة بعد غرقها بالامطار للمورة الثانية وتضررالاهالي

سياسية / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

احمد الزيدي

القيادي في تحالف ” الوطن أولاً” النائب ميزر حمادي السلطان وبعد غرق مدينة الموصل بسبب الامطار للمرة الثانية في أقل من شهر ويدعوا لاعتبارها مدينة منكوبة ويتطلب تدخلا حكوميا عاجلا أكد القيادي في تحالف ” الوطن أولاً” أن تردي الوضع الخدمي وضعف الاهتمام الحكومي بمدينة الموصل انكشف مرة أخرى بعد تعرض العديد من أحياء المدينة للغرق بسبب موجة هطول الأمطار الأخيرة ما يستدعي اعتبارها مدينة منكوبة بكل ما تحمل الكلمة من معنى. وقال السلطان في تصريح لوكالة عين العراق إن تراكم المشكلات وتلاحق الكوارث ابتداءً من احتلال داعش للمدينة ثم تسلط المجاميع المسلحة وما تبعه من صراع على منصب المحافظ ثم وقوع وباء كورونا، وتزامن كل ذلك مع ضعف أداء الحكومة المركزية وعدم مبالاتها بالموصل تسبب بكوارث حقيقية كان غرق المدينة آخرها وأحد نتائجها المحزنة. وطالب السلطان من مجلس النواب والحكومة في بغداد ببذل المزيد من الاهتمام بالموصل وإصدار قرار باعتبارها منطقة منكوبة وتوجيه الجهود الإغاثية لمساعدة الأهالي، وتخصيص الأموال لتوفير المساعدات الإغاثية للسكان وتعويض المتضررين، على أن تكون بإشراف الجهات الرقابية في البلاد وأن يتم تشكيل لجنة برلمانية من نواب المحافظة لمراقبة أداء الحكومة المحلية. ودعى القيادي في تحالف ” الوطن أولاً” إلى تكاتف الجهود بين نواب محافظة نينوى وحكومتها المحلية متمثلةً بمحافظها ونبذ الخلافات السياسية وتقديم المصالح الوطنية العليا على المصالح الشخصية والحزبية الضيقة من أجل عبور الأزمات المتلاحقة التي خيمت على البلاد عموما، ومحافظة نينوى على وجه الخصوص، والعمل على تنفيذ مشاريع البنى التحتية والخدمية التي تستحقها المحافظة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق