مال وأعمال

المالية النيابية:النفط العراقي معروض منذ ثلاثة أيام للبيع بدون وجود مشترين له

مال واعمال / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

علق عضو اللجنة المالية النيابية النائب احمد مظهر الجبوري، الخميس، على الأنباء التي تحدثت عن عدم قدرة العراق عن بيع نفطه في الاسواق العالمية خلال الايام الماضية.وقال الجبوري في حديث صحفي، إنه “لا يمكن تأكيد هذا الموضوع، لكن قد تواجهنا هذه المشكلة، ونصبح عاجزين عن بيع النفط”، مؤكدا بان “امكانية العراق في تخزين النفط هي 5 مليون برميل، والانتاج اليومي مستمر، ما يثير التساؤل الأهم اين سيذهب الانتاج إذا عجزنا عن  تصدير وبيع النفط”.واشار الجبوري الى ان “ميزانية البلاد تعتمد على النفط لتوفير رواتب ملايين الموظفين، والاقتصاد على لا يبنى على هذا الاساس”، لافتا الى انه “حذر في وقت مبكر من خطورة الاعتماد بشكل كلي على النفط، في تأمين الميزانية وضرورة انعاش الزراعة والصناعة وبقية القطاعات الاخرى لأن الاعتماد على النفط في كل التقلبات الحاصلة في العالم مجازفة وينبغي تنويع الاقتصاد”.وفي هذا الصدد، أفاد رئيس اللجنة المالية النيابية هيثم الجبوري، اليوم الخميس، بأن النفط العراقي معروض منذ ثلاثة أيام بدون وجود مشترين له، محذراً من أن العجز المالي مرشح للارتفاع إلى 34 تريليون دينار، بحال بقيت أسعار النفط على حالها. وقال الجبوري في بيان إنه “ومنذ ثلاثة أيام، النفط العراقي لا يوجد مشترٍ له، بالرغم من مفاتحة العراق لشركات هندية”، عازياً ذلك إلى “زيادة المعروض وتوقف أغلب اقتصادات العالم”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق