المشهد السياسي

الصالحي:الكاظمي “خدعنا”

المشهد السياسي/ وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

اكد رئيس الجبهة التركمانية النائب ارشد الصالحي, الخميس، أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي قد خدع التركمان ولم يف بوعده الذي التزم به امام البرلمان باسناد وزارة دولة للقومية التركمانية، مبينا أن اتصال جرى بين رئيس البرلمان والكاطمي قبل انعقاد جلسة امس ووعده الأخير بانه سيرسل السيرة الذاتية لمرشح التركمان قبل بدء الجلسة الا انه لم يرسلها حتى انتهاء الجلسة .وقال الصالحي في تصريح  صحفي , ان ” رئيس الوزراء يتعمد بعدم منح القومية التركمانية منصب وزاري كتمثيل واستحقاق وطني رغم التزامه امام مجلس النواب عند التصويت على اكمال الكابينة الوزارية واننا نطالبه بتوضيح حقيقة تهربه من تنفيذ التزامه الرسمي ” .وأضاف ان ” أعضاء مجلس النواب من القومية الركمانية ضغطوا على رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي قبل انعقاد جلسة امس الأربعاء بان يقوم باتصال هاتفي مع رئيس الحكومة الكاظمي لطلب ارسال اختياره لاحدى الشخصيات المرشحة لمنصب وزير دولة بعد ان اقفل هاتفه مع كافة نواب التركمان”.وتابع، أنه “فعلا تم الاتصال بالكاظمي ووعد الحلبوسي انه سيرسل السيرة الذاتية للمرشح اليوم , الا انه لم يف بوعده وبقينا ننتظر حتى نهاية الجلسة دون ارسال السيرة الذاتية ” , معتبرا ان ” الكاظمي قد خدعنا واستخلف بوعده ” .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق