المشهد السياسي

الجبوري:وزارتي الدفاع والداخلية تحت سيطرة القوى الشيعية

المشهد السياسي / وكالة انباء عين العراق الدولية المستقلة

قال النائب احمد الجبوري،الاربعاء، ان القوى الشيعية تسيطر بشكل كامل على مفاصل في وزارتي الداخلية والدفاع، مطالبا الحكومة بفرض الامن بشكل جدي حقناً لدماء العراقيين.وبين الجبوري، في حديث متلفز ، ان “التغييرات التي اعلن عنها مكتب القائد العام للقوات المسلحة لم تحصل الا في مركزين”.وتابع ان “المصلحة تقضي عدم منح المراكز الامنية الحساسة بيد الاحزاب التي باتت تسيطر على مفاصل مهمة في وزارتي الداخلية والدفاع”.واضاف “كان يفترض بعد احداث عام 2014،  أن تقيل الحكومة كل القيادات الامنية التي كانت تدير الوضع الامني خلال فترة اجتياح تنظيم داعش”.وفي وقت سابق قال عضو لجنة الأمن والدفاع في البرلمان العراقي كاطع الركابي ان “التغييرات التي حصلت في الاستخبارات في وزارة الداخلية وحتى في عمليات بغداد، هي تغييرات غير مسؤولية وغير مدروسة”.وبين الركابي في حديثه انه “حسب المعلومات، هناك معلومات عن تفجير ساحة الطيران، وصلت قبل وقوعه بيومين ووزعت على الجهات الأمنية المختصة، لكن كالعادة البرقية لا يتم التعامل معها بجدية من قبل بعض المسؤولين الأمنيين، وهناك مقصرون، لم يتم محاسبتهم او تغييرهم”.وأجرى رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة مصطفى الكاظمي في وقت سابق، بحسب مكتبه، تغييرات وتنقلات في الأجهزة الأمنية، على خلفية سقوط 32 شهيداً وجرح نحو 110 أشخاص بتفجير انتحاري مزدوج في ساحة الطيران وسط بغداد.وتراجع الكاظمي بأمر إيراني بتدخل من حزب الدعوة عن إعفاء ابو علي البصري المدير العام لاستخبارات ومكافحة إرهاب وزارة الداخلية الذي مكث فيه أكثر من 12 سنة.

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى